الصحة
أخر الأخبار

الاعشاب المفيدة للقولون العصبي

علاج القولون العصبي طبيعيا

الاعشاب المفيدة للقولون العصبي: احيانا ، قد يكون من الصعب السيطرة على متلازمة
القولون العصبي. قد تجد أنه من المفيد التعرف على بعض الأعشاب المفيدة والعلاجات الطبيعية الأخرى
التي تكون مفيدة لأعراض الجهاز الهضمي.

بالمقارنة مع الأدوية الموصوفة ، تقدم العلاجات العشبية الفوائد المحتملة لآثار جانبية أقل ومخاوف بشأن
سلامة استخدامها على المدى الطويل.

ومع ذلك ، يجب أن تخضع الأدوية الموصوفة لاختبارات سلامة صارمة قبل إتاحتها لعامة الناس. يقدم هذا
هذا الموضوع معلومات موثقة بالبحث فيما يتعلق بالسلامة والفعالية ، وهو أمر تفتقر إليه معظم العلاجات العشبية.

قبل تجربة أي مكمل عشبي ، تحدث مع طبيبك للتأكد من أنه لن يتفاعل مع أي أدوية تتناولها أو يسبب
مشاكل بسبب حالة طبية كامنة ، بما في ذلك أمراض الكلى أو الكبد.

الاعشاب المفيدة للقولون العصبي

هذه الأعشاب تحسن صحة الجهاز الهضمي بشكل عام. يشار إليها للاستخدام بغض النظر عن النوع
الفرعي للقولون العصبي مع (الإمساك، او الإسهال، أو اي نوع).

زيت النعناع

زيت النعناع هو المكمل العشبي الوحيد الذي حصل على ختم الموافقة من الكلية الأمريكية لأمراض الجهاز الهضمي نظرًا لفعاليته في الحد من آلام البطن.وتعتبر هذه الخاصية المخففة للألم ناتجة عن تأثير زيت
النعناع على حركة الأمعاء. كما أن زيت النعناع يريح عضلات الأمعاء. هذا يقلل من التشنجات العضلية
التي تساهم في ألم البطن.

اليانسون

يساهم اليانسون في تهدئة الأعصاب و المزاج، و يعد مصدراً هاماً للتخفيف من اعراض القولون.و هي من الأعشاب التي تهدئ الأعصاب جيدا بدلاً من أن تثيرها عكس القهوة و الشاي و المشروبات الغارية التي
لا تفيد مرضى القولون العصبي. لذا فهي تساعد الجهاز الهضمي في ازالة التسنجات اثناء حركة الامعاء
لأنها تزيل التوتر و العصبية. بالإضافة إلى ذلك، فإن اليانسون يقلل حدوث الإلتهابات وتشنجات المعدة كما
لديه فوائد أكيدة في الحد من القلق.

ﺑذور اﻟﻛﺗﺎن(زريعة الكتان)

تفيد الأبحاث العلمية أن اﺳﺗﺧدام ﻣﻠﻌﻘﺔ إﻟﻰ 3 ﻣﻼﻋق ﻛﺑﯾرة ﻣن اﻟﻌﺷب اﻟﻣﺳﺣوق ﻣرﺗﯾن إﻟﻰ ﺛﻼث ﻣرات
ﯾوﻣﯾﺎً ﻣﻊ اﻟﻛﺛﯾر ﻣن اﻟﻣﺎء ﯾﻌﺎﻟﺞ ﻣن اﻟﺗﮭﺎب اﻟردب. ﺑذور اﻟﻛﺗﺎن ﺗﻌﻣل كذلك ﻋﻠﻰ ﺗﮭدﺋﺔ اﻷﻣﻌﺎء و ﺗﺣﺗوي ﻋﻠﻰ
اﻟﻣﻌﺎدن اﻟﺗﻲ ﯾﻔﻘدھﺎ اﻟﺟﺳم ﻣﻊ اﻹﺳﮭﺎل اﻟﻣﺻﺎﺣب ﻟﻠﻘوﻟون اﻟﻌﺻﺑﻲ. ينصح المصاب ﺑﺎﻟﻘوﻟون اﻟﻌﺻﺑﻲ بتناول
ﻣﻠﻌﻘﺔ ﻛﺑﯾرة أو ﻣﻠﻌﻘﺗﯾن ﻣن زﯾت ﺑذرة اﻟﻛﺗﺎن ﯾوﻣﯾﺎً ﻟﻠﻣﺳﺎﻋدة ﻋﻠﻰ ﺟﻌل اﻟﺑراز سهل الخروج ولين.

اﻟﻛراوﯾﺎ (الكروية)

الكراويا هي الثمار المجففة لنبات تستعمل مهروسة أو كاملة في الطعام كالبهارات. هي ﻣﻌروفة لاﺳﺗﺧداﻣﮫا ﻛﻣﺿﺎد ﻟﻺﻧﺗﻔﺎخ، و ﺑذﻟك ﻓﺈﻧﮫا تساھم ﻓﻲ اﻟﺗﺧﻔﯾف ﻣن إحدى أزعج و أھم أﻋراض اﻟﻘوﻟون. الكراويا تعمل أيضاً
على مكافحة الغازات و بالتالي تفيد المريضة التي تعاني من تلك الأعراض المتداولة عند الإصابة بالقولون العصبي. الكاراواي لها تأثير مضاد للتشنج و خصائص مضادة للميكروبات. المواد الكيميائية الموجودة في
بذور كاراواي و هي الكارفول و الكارفين، تهدئ أنسجة العضلات التي قد تكون مهيجة أو ملتهبة في الجهاز الهضمي.

النخالة ( قشرة القمح)

هذا العنصر كان دوره كبير في علاج وتخفيف الم القولون العصبي والانتفاخات وتخليض القولون من الغازات
فهو مهم جدا يعيد التوازن الى القولون ويخلصه من الغازات ومتاح في اي منزل فيمكن استعماله ووضع الكثير
منه في الخبز بعد مزجه بالدقيق وتغليب نسبته كثيرا او استعماله بمزجه مع ياغورت بدون سكر لتكون
النتيجة جيدة ويجب تناوله قبل الاكل او بعده فهذا لايهم كما يجب الاشارة الى ان اخده صباحا قبل الافطار
بقليل يكون فعالا بطريقة مبهرة وليس له اثار جانبية مع ادوية تستعملها كيفما كان نوعها وهذا العنصر كان
سببا في تخلص الكثير من الم القولون وتخليص القولون من السموم وبقايا البراز المتحجر العالق به.

الزنجبيل

يحتوي الزنجبيل على الكثير مت العناصر الغنية التي لها تاثير كبير وفعال على الحركة العصبية للقولون. مثلاً، الزنجبيل فيه العديد من الزيوت التي تعمل على تطهير الجهاز الهضمي و التي تكافح الغثيان. كما أنها تطرد الغازات من القولون و توقف الإسهال. الزنجبيل يساعد في مكافحة التشنج في المعدة، و يحسن حالة
العضلات المعوية كما أنه فعال في محاربة الإلتهابات في الجسد. عندما يتم تطبيق الزنجبيل موضعياً
(أي على الجلد) فإنه يزيد من تدفق الدم إلى المنطقة و هكذا يعمل كمسكن طبيعي و خفيف لللألم.
وهذا مفيد جدا للمدخنين الذين يعانون من متلازمة القولون العصبي ولكن ننصح بترك التدخين لانه عامل
كبير لتفاقم المرض.

الحلبة

الأبحاث العلمية تؤكد أهمية تناول الحلبة في علاج القولون، حيث تخلصه من المخاط الزائد. وتساعد على
تحرير حركة الامعاء، كما تساعد في عملية الإخراج بالنسبة لمرضى القولون مع الامساك. كما تساهم
في استعادة التوازن بين الرطوبة و الجفاف في أنسجة المعدة. فهي ترطب و تحمي من التهيج و الجفاف،
كما أنها تهدئ التشنجات الناجمة عن جفاف، و بذلك فإنها تسرع التئام الجروح. ينصح الأطباء و الخبراء
بتناول مغلي الحلبة في علاج مرضى القولون العصبي.

العسل

استخدم العسل منذ القدم لعلاج الكثير من الأمراض، فهو من الأغذية السهلة للهضم، عكس السكر
الصناعي الذي لا يمكن هضمه بسهولة و ليس له أي فوائد غذائية أو طبية للجسم. يستخدم العسل
لطرد الغازات من البطن و ذلك عن طريق أخذ ملعقة كبيرة من العسل بعد كل وجبة من الوجبات. كما يعالج
في نفس الوقت الإسهال و يساعد المريض بأن تحافظ على بطانة القولون.

الدردار الاحمر (الدردار الزلق)

يتمتع نبات الدردار الاحمر او(الدردار الزلق) بتاريخ طويل من الاستخدام من قبل الأمريكيين القدامى كعلاج لمجموعة متنوعة من الحالات الصحية فيما يتعلق بصحة الجهاز الهضمي ، كما أن الدردار االاحمر يهدئ
التهيج عن طريق تغطية بطانة الجهاز المعوي، ولكن هذا الاخير لا ينصح باستعماله من طرف النساء الحوامل.
يظهر تأثير الدردار الاحمر على البراز وهذا من اسباب اعتباره مفيدًا بغض النظر عن أعراض القولون العصبي السائدة. عن طريق إضافة كتلة إلى البراز ، يُعتقد أنه يخفف الإسهال. يعمل الدردار الاحمر أيضًا على تليين
البراز ، مما يساعد في تخفيف الإمساك.

أوراق الخرشوف

علاج طبيعي أحدث لقائمة علاج القولون العصبي ، يُظهر مستخلص أوراق الخرشوف (ALE) بعض الأمل المدهش.
في التحليل التلوي لعام 2016 ، تشير دراسات مختلفة إلى أنه فعال في تقليل حركات الأمعاء من الإمساك المنتظم والإسهال وصولًا إلى “الى الحالة الطبيعية للقولون” .وهذا يرجع إلى مركب معين مضاد للتشنج
يسمى (سيناروبيكرين) بما انه في اغلب الاحيان يوصل القولون الى الحالة الطبيعية فهذا سيشعرك بالراحة.

الصبار

غالبًا ما يتم تسويق عصير الصبار كعلاج لمرض القولون العصبي. ومع ذلك ، فإن البحث المحدود الموجود
حول هذا الموضوع متناقض.أظهرت بعض الدراسات أنه ليس له أي آثار على أعراض القولون العصبي. ووجدت تجارب سريرية اخرى (معشاة مزدوجة التعمية) أنها فعالة في الإمساك ، ولكن ليس آلام البطن. لا يزال
هناك الكثير من الجدل حول هذا وهناك حاجة إلى مزيد من البحث، يمكن أن يسبب الصبار انخفاضًا في
نسبة السكر في الدم ويجب استخدامه بحذر عند الأشخاص المصابين بداء السكري ويستعملون الادوية.

الاعشاب المفيدة للقولون العصبي

أعشاب الإسهال

ارتبطت بعض الأعشاب بتهدئة أعراض الإسهال. بينهم:

 البابونج ، يفيد المتوفر في شكل شاي أو سائل أو كبسولة ، في تقليل الالتهاب والتشنجات في الأمعاء. 5 البابونج ليس مناسبًا لأي شخص يتبع نظامًا غذائيًا منخفض الفودماب.

شاي أوراق التوت ،تحتوي على مادة التانينات التي قد تقلل الالتهاب وإفراز السوائل في الأمعاء.

كانت هذه مجموعة من الاعشاب المفيدة والمجربة التي تلعب دورا كبيرا في علاج القولون العصبي وتهدئته.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى