كتب للتحميل
أخر الأخبار

التنمية و البيئة أي علاقة مقاربة سوسيولوجية نسقية

الدكتور -جميل حمداوي-

التنمية و البيئة أي علاقة مقاربة سوسيولوجية نسقية الدكتور -جميل حمداوي- منشورات مجلة العلوم القانونية

المقدمة

يتناول كتابنا هذا ميدانا من أهم میادین علم الاجتماع، ويتمثل في سوسيولوجيا البيئة من جهة، وسوسيولوجيا التنمية من جهة أخرى.

ومن هنا، فعلم اجتماع البيئية ( La sociologie de Tenvironnement ou ssicologie envirituterinettale) هو الذي يعنى بدراسة العلاقة الموجودة بين الإنسان ومحيطه البيئي والإيكولوجي. وبتعبير آخر، يدرس هذا العلم تأثير المجتمعات البشرية في المحيط البيئي، وتأثير البيئة في المجتمعات بطريقة تفاعلية .

وقد ظهر هذا التخصص السوسيولوجي في سنوات السبعين من القرن الماضي، بعد بروز أهمية البيئة في حياة المجتمعات البشرية، وتوجيه أنشطتها إيجابا و سلبا.

ومن أهم رواد هذا الفرع الأمريكيان ريلي دوتلاب (Riley Dunlap) وویلیام کاطون (Willian Cutton)، وقد أثبتا، إبان صدمة البترول سنة 1973م، ضرورة مراعاة تأثير البيئة في أنشطة المجتمعات الإنسانية، وبهذا، يخالفان تصور إميل دوركايم (E.Durkeim) الذي أقر أن السوسيولوجيا تدرس الظواهر والوقائع الاجتماعية فقط.

ومن هذا المنطلق الإبستمولوجي، لايمكن، إذا، دراسة البيئة الفيزيائية في حين، يتحدث الباحثان معا عن براديغم
( paradigme) إيكولوجي وإبستمولوجي جديد، يندرج ضمن علم الاجتماع يدرس تأثير البيئة في المجتمع، وتأثير المجتمع في البيئة .

أما سوسيولوجيا التنمية (La sociologie du developpetient)، فتعنی بدراسة التنمية البشرية والاجتماعية والاقتصادية. ويبدو أن هذا المصطلح أكثر شيوعا في الحقل الإنجليزي منه في الحقل الفرنسي، ويهتم هذا الفرع بطرح مجموعة من الأسئلة الجوهرية و المؤرقة والدقيقة حول التنمية المحلية، والتنمية القروية، والتنمية الحضرية، و التنمية الجهوية، والتنمية الوطنية …

هذا، ويستند علم اجتماع التنمية إلى عدة علوم، مثل: التاريخ، والجغرافيا، وعلم الاقتصاد، وعلم السياسية، والأنتروبولوجيا، وعلم الإدارة، وعلم التدبير، والإيكولوجيا…

ويهتم علم اجتماع التنمية بتوصيف الظواهر المجتمعية والبيئية والاقتصادية والتنموية، في ضوء مقاربة نسقية تفاعلية، بتقد التنمية الملوثة للبيئة ومواردها المحدودة، واقتراح الحلول والممكنة للحد من الآفات السلبية التي تؤثر في مسار التنمية وتعوقهاء.

ومن اهم رواد على اجتماع التنمية إميل دوركايم، وماكس فيبر، وكارل ماكس، وجورج بلاندير، وروني دومون، وألان توران ،وسمير أمين، وإمناويل واليرشتاين، وسيرج لاتوش، وجيلبير ريست، وجان بيير أوليفي دو ساردان، وفليب لافين ديلفيل…….

التنمية و البيئة أي علاقة مقاربة سوسيولوجية نسقية..

تحميل الكتاب

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى